رعشة النواميس
بقلم : الشاعر أبو يوسف المنشد
عرض صفحة الكاتب
العودة الى صفحة المقالات

حرّر..

سرّ إكسيرك الدائريّ

لتصل ,,

إلى قاع المرايا

لتقول للحلم ... (كن ، فيكون ) !

حديث السماوات ..

إنّك طفلها الغجريّ

وحديث الفناء ..

إنّك اللّانهاية !

هناك طائرٌ ... ما

يحترف صيحتك !

الحزن حيٌّ بك ..

والموت

والزمن !

في كلّ الحدائق

أنت العطر المنتهك !

يريدك المجهول

أن تظهر فيه !

أيّها المحاصر بك ،

أيّها المختزن ، نحيب الأنسان

في ابتسامتك ..

وخلوة مراياك ..

ضع يدك ..

على نهد الأرض

لترتعش النواميس

أجمعها ... داخلك !

أنت الآن تتلألأ

يتوسّطك ..

عريُ الحياة  !

فالتفت للبحيرة تلك ..

هناك ابتسامة الله !

وطفولتك !

**

العراق – الشاعر أبويوسف المنشد

  كتب بتأريخ :  الجمعة 15-01-2016     عدد القراء :  1167       عدد التعليقات : 0