عراقيٌّ
بقلم : الشاعر أبو يوسف المنشد
عرض صفحة الكاتب
العودة الى صفحة المقالات

عراقيٌّ  أنا والموت مهزوماً يُلاقيني

عراقيٌّ أنا والجرح بعضٌ من عناويني

أنا درويش هذي الأرض مجنون المجانين ِ

عراقيُّ الحضور أنا – فكيف الدهر يمحوني

**

عراقيٌّ أنا شاكست أقداراً فأقدارا

ودارت في يدي الأيّام أقماراً فأقمارا

ومن أقداميَ انبعثت – فصول الموت أزهارا

فمَن زيدٌ ومَن عمرو – ومَن في الدهر ( جيفارا )

**

عراقيٌّ أنا والجرح فاكهتي ولذّاتي

عراقيٌّ أنا واسمي – كمصباح السماوات ِ

أنا قيثارة الدنيا – أنا الماضي أنا الآتي

أنا ابن الرافدين دمي – شروقٌ في المسارات ِ

**

عراقيٌّ أنا وطني – له يتضاحك القدرُ

أنا حولي تدور الشمس فاشهد أيّها القمرُ

أنا لغة الزمان الحرّ والأقلام والفكرُ

عراقيٌّ أنا غنّيت فاصمت أيّها الوترُ

****

العراق – الشاعر أبو يوسف المنشد

  كتب بتأريخ :  الخميس 07-04-2016     عدد القراء :  1254       عدد التعليقات : 0