رحيل ابن العم بحو ايليا دمان

عن شيخوخة طويلة نسبياً غادر من فانكوفر في كندا، ابن العم بحو ايليا ساكا دمان( ابو سالم) هذه الدنيا التي ليست بدارِ قرارِ، الى حيث الاولياء والصديقين في ملكوت الرب السماوي، اتذكر ايامنا الجميلة في خمسينات القرن الماضي في القوش حيث كان يجمعنا حوش واحد في بيت لازال قائماً في محلة اودو، وايضا لا يفارق مخيلتي حفل زواجه من المرحومة حليمة توما قلو في عام 1956، ليس بيد الانسان حيلة في ترك هذه الحياة الى الآخرة عندما يحين وقتها الذي لا يمكن لأحد التنبأ به. تنقل المرحوم من مكان الى آخر ومكتوب ان لا يستقر غالبية البشر في اماكنهم التي ولدوا فيها اضطراراً وليس طوعاً، ولذلك تراهم ابدا مشدودين اليه رغم تعدد محطات حياتهم وفي حالة ابن عمي كتب عليه ان يموت في غربته المفروضة. اشد على ايدي اشقائه حكمت هنا في كاليفورنيا وداود في بلدة الآباء والاجداد، كما واعزي ابنه سالم وبناته سلمى، سهام، هناء، واولادهم وعوائلهم، وكذلك اولاد اخته المرحومة نعمي( ام صباح) ، والى كل من عزّ عليهم فراقه. الرحمة والغفران له والصبر والسلوان لمحبيه.

  كتب بتأريخ :  الأربعاء 08-06-2016     عدد القراء :  2097       عدد التعليقات : 1

 
   
 

صباح دمّان والعائلة

بسم الأب والإبن والروح القدس الإله الواحد أمين
انا هو القيامة والحق والحياة ، من امن بي وإن مات فسيحيا
إلى أبناء العم حكمت وداؤود أشقاء الفقيد الراحل العم بحّو إيليا دمّان
وإلى أبنائه : سالم ، سلمى ، سهام وهناء وعوائلهم
وألى كافة أهله وذويه وكافة عشيرة أل دمّان في الوطن والهجر.
تلقينا ببالغ الحزن وشديد الأسى نبأ رحيل إبن عمنا بحّو إيليا دمّان فكان لرحيله حزناً في قلوبنا وألماً في نفوسنا . نبتهل إلى ربنا يسوع المسيح سلطان الكون ومخلص البشرية أن يتغمد الفقيد برحمته الواسعة وغفرانه الأبوي، ويشرق عليه بنوره الدائم في ملكوته الأبدي مع الأبرار والصالحين ، ويلهمكم الصبر السلوان، ولتبقى ذكراه الطيبة في قلوبكم وأحفادكم طيلة حياتكم.
صباح دمّان والعائلة
عن أشقائه وشقيقاته : نوري ، توماس ، عدنان ، نجاة ، جوليت وعوائلهم