العازفة
بقلم : الشاعر أبو يوسف المنشد
عرض صفحة الكاتب
العودة الى صفحة المقالات

أنا جئت الآن يامعبودتي

جئت من أجل أغانيك العذاب

فخذي لحن حياتي واعزفي

قبل أن تعزف كفّاه التراب

**

أسمعيني آية السحر التي

تستفزّ الفجر في هذا المساء

فمك النور الذي أمشي به

ما لهذا النور في الدرب انطفاء

**

أتراني في أغانيك شذىً

أم تراني في أغانيك قمر

ينصت العالم مسحوراً بنا

ثغرك العذب على ثغري وتر

**

اعزفي إن شئت بالنار على

جسدي المائيّ هذا كلّ حين

لذّتي أن أتشظّى قُبلاً

في ذراعيك على مرّ السنين

**

طفلة الآفاق إنّي مقبلٌ

كيمام ٍ من مسافاتي إليك

فخذيني نحو شدو ٍ آخر ٍ

للينابيع التي في شفتيك

**

لا أراك اليوم إلّا مرشفاً

وله ترتدّ كلّ الرشفات

فاسكبي اللحن السمائيّ الذي

تتناجى فيه كلّ الكائنات

*****

العراق .. الشاعر أبو يوسف المنشد

  كتب بتأريخ :  الخميس 04-08-2016     عدد القراء :  1544       عدد التعليقات : 0