أنا الشعب

كان أقرار قانون " تحرير العراق" الذي وقعه الرئيس الأميركي الأسبق كلينتون زواجا بالأكراه بين مايسمى بالمعارضه الوطنيه في حينها والشعب وهو زواج باطل وكل مابني على باطل لا يلد الا سفاحا وها نحن لا نرى من ذلك الزواج ما يحفظ البلد وسلامته وامنه وتاريخه وحضارته بل ان البلد يسير من سئ الى أسوأ بفضل تلك الزيجه الممسوخه,فكتبت هذه القصيده

قصيدة أنا الشعب

اني انا الشعبُ لا تعبر على جسدي

قد كان عرسي اكراها وما بيدي

وسْطَ الضجيج وأشلائي وناعيتي

صُيرتَ نطفة موبوء فلم الد

احبس لعابكَ واحذر صارمي ويدي

يكفي جراحا ويكفي الموت في بلدي

يكفيك نهبا ورزقي بات مرتهنا

امضي شهورا حبيس الجوع والكمد

قد كنتُ اشقى جياع الارض قاطبةً

هل كنتَ تصبر هونا ذلك الامد؟

يكفي احتراباً تخطى كل نازلةٍ

لم يرعَ طفلي ولا شيخي ولا ولدي

كم من صبي تهاوى فوق ناسفةٍ

في الدرب تزرع لا أبقاك للولد

طارت بأشلائه واحتز مبضعها

رأس الصبي فجاء الصوتُ واكبدي

هذي ملابسهم صفراء بالية

حيكتْ كأجنحةٍ بيضٍ على الجسدِ

حتى دراهمهم طارت على عجلٍ

حمراء قانية فرت الى الابد

هل هؤلاء لهم دين يفسقهم

أ م ان دينك يفتي دونما سند

يا سارق الناس هل دارٍ بنكبتهم

ام بالموائد لاهٍ غير مفتقِد

قد أصدر الشعب احكاما مزلزلةً

هيهات تمنعني او ان تشل يدي

*****************

طالب كنانه المهندس

  كتب بتأريخ :  الجمعة 07-04-2017     عدد القراء :  224       عدد التعليقات : 0

 
   
 

 


 
ألف مبروك لتخرج ابن القوش البار سنان سعيد حبيب ابونا بدرجه الماجستير في الهندسة
بعد مشوارٍ مليء بالمثابرة والسهر والكفاح تخرج الطالب سنان سعيد حبيب ابونا من جامعة سان دييكو في كاليفورنيا ...التفاصيل