في ذكرى رحيل الموءرخ الاشوري هرمز ابونا

ان اسماء الموءرخين الذين سطروا امجاد  وماسي شعوبهم بصدق وشفافة من اجلانارة الأجيال القادمة بتفاصيل ما حدث في تاريخ شعبهم وبأسلوب يجعلهم يحسونبأنهم امام مرآة  صافية تاريخية عاكسة لأحداث قديمة  كما عاشها اجدادهم ، ممايجعل القاريء يزداد تعلقا وفهما واحتراما لتاريخ قومه ، فان تلك الأسماء ستبقى اجيالواجيال تردد أسماءهم بفخر واعتزاز  واحترام ،

وإذا كان كل قوم يعتز  بأسماء مورخين له فان القوم الاشوري سيبقى دوما يفتخرباسم هرمز ابونا  كمورخ عملاق كرس حياته لتدوين كل ما حصل عليه من معلوماتتاريخية عبر رحلة طويلة في بُطُون الكتب بحثا عن كل كلمة كتبت عن الاشوريين .

ومن سوء حظ شعبنا ان الراحل الكبير فارق الحياة وفِي جعبته الكثير من المعلوماتالقيمة التي أراد ان يزرعها على رفوف المكتبة الاشورية حيث شخصيا اتذكر انه قاللي بعد ان أقنعته بضرورة الظهور في غرف الاشوريين في البالتوك ، ان انشغالهالشبه يومي بالحديث في البالتوك قد منعه من تدوين أمور كثيرة كان قد خطط لها ،

وفِي مثل هذة الأيام رحل عنا هذا العملاق الخالد والذي ستبقى صورته حيه في فكرووجدان  كل اشوري

عبر الزمان القادم ، حيث ليس لنا كاشوريين الا التذكير بما قدمته لخدمة شعبنا

وبكلمة اخيرة أقول سيبقى اسم هرمز ابونا حيّا في ذاكرتنا القومية وسنحافظ علىمكانته العالية في تاريخ شعبنا املين ان ترتاح روحه الطاهرة لهذا التذكار

واترك القاريء مع ما جا ء في ويكيبديا عن سيرة وانجازات الراحل

هرمز أبونا

معلومات شخصية

الميلاد

1940

ألقوش، العراق

الوفاة

19 نيسان 2009

تورونتو، كندا

الجنسية

عراقي/كندي

العرق

آشوريون/سريان/كلدان  

الديانة

الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية  

الحياة العملية

تعليم

دكتوراه في التاريخ ، جامعة إكسيتر

المدرسة الأم

جامعة إكسيتر  

المهنة

مؤرخ

سبب الشهرة

كتابة تاريخ الآشوريين بعد سقوط نينوى

تعديل

هرمز أبونا (بالسريانية: ܣܘܪܝܝܐ)، كان مؤرخ وأكاديمي عراقي من أصل آشوري/كلداني. عرف بعمله المؤلف من 12 مجلد عن تاريخ الآشوريين.

السيرة

عدل

ولد هرمز أبونا في بلدة ألقوش بشمال العراق سنة 1940 وانتقل أهله إلى بغداد بعدإنهائه لدراسته الابتدائية في 1952. تخرج من كلية الحقوق بجامعة بغداد سنة 1963وعمل بعدها بعدة موسسات حكومية حتى سنة 1982 عندما هاجر مع عائلته إلىالمملكة المتحدة حيث حاز على شهادة دكتوراه من جامعة إكسيتر عن اطروحتهالعشائر الآشورية المستقلة في تياري وحكاري وعلاقتهم مع الأكراد والأتراك.[1]

انتقل هرمز أبونا إلى تورونتو بكندا سنة 1988 حيث اعتكف على تأليف كتاب تاريخالآشوريين بعد سقوط نينوى المكون من 12 مجلد والذي يغطي الفترة منذسقوط نينوى حتى التاريخ المعاصر. كما حاظر في نفس الوقت في عدا جامعات مثلجامعة كامبريدج وجامعة سيدني وجامعات بالشرق الأوسط.[2]

توفي في تورونتو في 19 نيسان 2009 اثر سكتة قلبية.

أعماله

عدل

من أشهر أعمال هرمز أبونا كتابه تاريخ الآشوريين بعد سقوط نينوى الذي يتناولتأريخ الشعب الآشوري/السرياني/الكلداني وخصوصا أتباع كنيسة المشرق سابقابالتفصيل ويقع في 12 مجلد تم نشر بعضها بالعربية والإنكليزية. وهذه المجلداتهي:[1]

1. من سقوط نينوى حتى انتشار المسيحية.

2. الآشوريون والمسيحية

3. الآشوريون خلال الحكم الإسلامي

i. الجزء الأول: الآشوريون تحت الحكم المنغولي

ii. الجزء الثاني: تاريخ الاستيطان الكردي في أرض آشور

4. القبائل الآشورية المستقلة في تياري وحكاري والأقاليم الآشورية المحيطة بها

5. مذابح بدرخان بك في تياري وحكاري 1843-1846

6. اضطهاد الآشوريون الكلدان السريان خلال القرن التاسع عشر

7. صفحات مطوية من تاريخ الكنيسة الكلدانية

8. الآشوريون قبل الحرب العالمية الأولى

9. الآشوريون ومشكلة الموصل

10. الآشوريون الكلدان السريان، "شعب واحد بعدة تسميات"

11. الآشوريون والحركات السياسية المعاصرة

https://ar.m.wikipedia.org/wiki/هرمز_أبونا

  كتب بتأريخ :  الأربعاء 19-04-2017     عدد القراء :  264       عدد التعليقات : 0

 
   
 

 


 
الدكتورة رينا ثائر حيدو بمناسبة تخرجها من كلية الصيدلة جامعة لوما لندا في ولاية كاليفورنيا
بكل فخر واعتزاز من عائلة ال حيدو في سان دييكو وبمناسبة تخرج بنت أخي الدكتورة رينا ثائر حيدو من كلية الص...التفاصيل