كلمات صادقة بحق المرحومة كاترينة جبرائيل اسطيفانا

رائع هو الانسان الذي يجعل بيته مكاناً هانئاً ليس للزائرين فقط بل وللضيوف كذلك.

وانا اكتب هذه السطور عن أبنة عمي أم نزار هبت علي نسمة ذات مغزى عندي وتشكلت في ذهني صورة بهية ليس لها وحدها بل ولزوجها المرحوم عيسى العوصجي ذلك النموذج الإنساني الخير.

اقولها بصدق كنت لعقود من السنين انتظر فرصة لتأدية واجب معنوي وإراحة ضميري من خلال كلمات تبقى باهتة بالمقارنة مع موقف الفقيدة وزوجها عيسى تجاهي وانا في بداية التحاقي بالجامعة وانتضار قبولي في القسم الداخلي للطلبة. كانت بالنسبة لي قفزة وانا انتقل من الريف الى العاصمة لان الفجوة بين البيئتين واسعة وعميقة قد تسبب صدمة نفسية ان لم يلقى الشخص بعض الرعاية. حينها أشعرني المرحومين بأني لست مجرد ضيف عندهم بل احد أبناء العائلة. أنا حقاً لم استطع تعويضهم لذا علي ان ان اتذكرهم دوماً بمنتهى الاعتزاز والامتنان. هنا لا اختزل الامر لشخصي فقط لان مواقف ابو نزار وأم نزار وضيافتهم للاقرباء والغرباء وكرمهم مع الجميع يبقى عنوانناً محفوراً في خزين الذاكرة.

اثناء كتابتي لهذا الرثاء دفعتني الذاكرة ابعد الى الماضي ولاكثر من ستة عقود وبرزت امام عيني صورة كاترينة وهي تلك الفتاة النشيطة كجميع بنات ونساء اهلنا وهن يعملن ربيعاً وصيفاً في الحقل والبيدر ويجهدن خريفاً في تهيأة متطلبات السنة من المونة و معجون الطماطم واللحم المقدد و حياكة انواع الألبسة وجمع الحطب ويساهمن شتاءً الى جانب الرجل في صيانة حياة الأغنام والماعز والبقر وتأدية الواجبات الدينية والاعداد لفترات الصوم وإطلالة الأعياد. حينها لعبت ابنة عمي الفتاة كاترينة دوراً بارزاً في العائلة. أنا لازلت اتذكر عملها المضني في قرية باندوايا والعرق يتقطر على جبينها ووجهها وهي قانعة غير متذمرة.

ونحن نودعها بحزن كم أتمنى ان يرمي احد الحاضرين في مراسيم الدفن وردة بيضاء على تابوتها في قبرها عوضاً عني. سلاؤنا ان نصلي ونطلب من الاله الخالق ان يجعل مثوى الفقيدة الفردوس السماوي وتحت رعاية سيدنا يسوع المسيح وأمنا العذراء مريم.

اقدم التعازي القلبية لولدي المرحومة ولبناتها وأحفادها ولكافة أبناء عائلتي اسطيفانا والعوصجي.

نجيب اسطيفانا والعائلة

  كتب بتأريخ :  الإثنين 14-05-2018     عدد القراء :  528       عدد التعليقات : 0

 
   
 

 


 
حفلة زواج الشاب الوسيم غزوان بطرس إيشو السناطي والشابة الفاتنة وسن مارخال توما في تورنتو كندا
في الرابع عشر من تموز الجاري2018 من يوم السبت عقد قران العروسين غزوان بطرس إيشو السناطي ووسن مارخال توما ف...التفاصيل