عصارة من الفكر والتمني

ما ابتغيتُ مــن الحيــاةِ زينــةً           لعلني ازهــو بهـــا وانعــــمُ

سوى عقــلٍ مُـــنَوَّرٍ واحــرفٍ          صادقـــةٍ يسطـّـــرُها القلـــمُ

وشعلةٍ مــن الفكــــرِ تتـلاشى           امامَها الحنـــادسُ والعَـتَــــمُ

وألـــقٍ مــن المجــدِ المؤثّـَّـــلِ           آياتُـه علـى الجبـــــــاهِ توشمُ

ما راقنــي مـن فِكَــرٍ الاّ سبْــر         اغــوارِها ومــن رُقــيّ قِمـَـمُ

وما هفتْ نفسي له غيــرَ أمـنٍ          وسلامٍ احتفــتْ بــه الحمائــمُ

حيث تزهــو بـــه الورى آمنـةً         لا تهجــرُ اوطانَهـا او تُهــزَمُ

يا هاجــر الدارِ انـخْ ركابَـــــكَ         وانعــمْ حيثمــا يصونك علــمُ

صبراَ اذا نابَ بك دهـرُ الخنى         لربمـا طــابَ لـــك التجشُــــمُ

رُبَّ امرءٍ يثابــرُ دونَ وهــــنٍ        و ينبــري دهـرٌ له لا يــرحــمُ

ربَّ داج ٍ وراءُه الكــــــوارث ُ        ربَّ غـــدٍ  يأتــي بفألِ يبســمُ

فالنسرُ لا يطوي الكواشحَ أمـا ...... . مَ ريــحٍ صَــرْصـرٍ تحتــــدمُ

من اخفقَ في ركبِ مـدُّ الزمن ِ        يجــرِفـهُ سٍيلٌ صخـبٌ عَـــرِمُ

دع ِ الجـراحَ تنزف ُ لا تبتئسْ         ما ثمــنُ الحريـــةِ الا الـــــدَمُ

لا تؤلــمُ النواصلُ فـــي الكَبَــدٍ        لــو اينعتْ بالــدم تلك الأسهـمُ

لا تأبـــهْ بالعتــمِ لـــو حجــبَ          عنــكَ الضياءَ زمنُـكَ الأسحـمُ

هيـا اغتـن ِ بالأمـلِ ثــم اقتـــد ِ        بألذين علــى الكـفـاحِ اقســموا

لا تبـكِ ذكرى بلدٍ قـد زُهٍــــقَ        الحقً فيــه وانحطتْ بــه القيَـمُ

  كتب بتأريخ :  الجمعة 12-07-2019     عدد القراء :  472       عدد التعليقات : 0