لم يعد الصمت ممكنا، بل بات مشاركة في الجريمة

إلى/ الرئاسات الثلاث- الوزراء كافة - اعضاء مجلس النواب كافة

هيئة الادعاء العام

مجلس القضاء الاعلى

كافة المحافظين

حكومة وبرلمان إقليم كردستان

مجالس ادارة جميع النقابات والاتحادات المهنية وهيئاتها الادارية

قيادات الاحزاب السياسية المشاركة في البرلمان

- لم يعد الصمت ممكنا، بل بات مشاركة في الجريمة، امام ما تشهده البلاد من مسلسل القتل اليومي واراقة الدماء، الذي تشهده ساحات الاحتجاج في المحافظات، وكان آخرها ما شهدته مدينة النجف الاشرف قبل ساعات.

- مسؤوليتكم الرسمية والسياسية والانسانية والتاريخية تحتم عليكم التحرك العاجل والتصدي لشل يد القتلة وإيقافهم عن مواصلة انتهاك حرمة الدم والولوغ في دماء شباب العراق من دون ضمير، والا فستكونون مشاركين في الجريمة، ولن يرحمكم التاريخ.

ومن لا يجد في نفسه القدرة على ذلك عليه ان يستقيل ويتنحى جانبا، تبرأة لنفسه وحفاظا على سمعته.

الى/ الامم المتحدة، الجامعة العربية، منظمة المؤتمر الاسلامي/ الشعب العراقي

ينتظر منكم كلمة حق.

كافة المنظمات الاقليمية والدولية ذات العلاقة بحقوق الانسان/ إرفعوا

اصواتكم لادانة حمام الدم في العراق وإيقافه.

  كتب بتأريخ :  الجمعة 07-02-2020     عدد القراء :  216       عدد التعليقات : 0