معهد واشنطن: تصريحات ترامب ألحقت الضرر بسمعة الولايات المتحدة في الحرب على الارهاب
الخميس 11-04-2019
 

بغداد/المسلة: أصبح الساسة المعتدلون الذين يمثلون قاعدة التحالف مع الولايات المتحدة، يجدون أنفسهم في وضع حرج، إذ بات من الصعب عليهم الدفاع عن تصوراتهم حول أهمية الحليف الأميركي وضرورة تواجده على الأراضي العراقية، وذلك تفاديا لتكرار تجربة عام 2011، وما تلاها من تدهور في الوضع الأمني الذي انتهى باحتلال تنظيم "داعش" لثلث الأراضي العراقية.

ومن ثم، فان عدد الذين يشككون في الدور الأمريكي ودوافعه في المنطقة لا يجب أن يستهان به، هذا التطور الدراماتيكي في البرلمان العراقي لم يأت بمعزل عن خطاب الرئيس الحالي للولايات المتحدة دونالد ترامب الذي ساهم جزئيا في تشكيل العلاقات الأمريكية – العراقية.

ألحقت العديد من التصريحات التي أطلقها الرئيس ترامب، والتي يعود تاريخها إلى حملة الانتخابات الرئاسية لعام 2016، ضرراً كبيراً بصورة الولايات المتحدة كحليف رئيسي ضد تنظيم "داعش"، فخلال حملته الانتخابية، أعلن الرئيس ترامب أن سلفه باراك أوباما هو الذي خلق تنظيم "داعش"، وهذا أعطى مصداقية  لنظرية المؤامرة الخارجية التي تسيطر على قطاع كبير من العقل الجمعي في العراق ومنطقة الشرق الأوسط.

ونتيجة لذلك، لم يعد ذلك الاعتقاد بأن أميركا هي التي صنعت تنظيم "داعش" مجرد "خرافة" يتداولها البعض، بل تحول في الشارع العراقي والإسلامي بشكل عام، إلى "حقيقة" مؤكدة بلسان الرئيس الأميركي نفسه.

وأبرز مثال على هذا النمط من التفكير هو القول بأن الولايات المتحدة تستخدم تنظيم "داعش" لخلق اضطرابات بين مختلف شرائح المجتمع العراقي، حيث انتشر ذلك أيضا في الأوساط السياسية العراقية على أعلى المستويات، حتى وصل الأمر بنائب رئيس البرلمان العراقي حينها، الدكتور همام حمودي، إلى أن يصرح بها دون تردد خلال الدورة 31 لمؤتمر الدول الإسلامية في إيران في عام 2017.

دون شك، كان هذا أحد الأسباب التي أدت إلى سرعة صعود التيار المعادي للتوجه الأميركي في العراق والذي بدأ بالضغط على الحكومة لإجبارها على اتخاذ موقف رافض للوجود الأميركي هناك، ويبدو أن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي قد أصبح محاصراً من قبل هذا التيار حيث تجلى ذلك في إقدام لجنة الأمن والدفاع البرلمانية على منحه، مهلة عشرة أيام لتقديم إحصاءات دقيقة عن القوات الأميركية في العراق.

متابعة المسلة - معهد واشنطن

 
   
 



اقـــرأ ايضـــاً
زيارة نيافة الاسقف مار اوكن قرياقوس للعاصمة النيوزيلندية ويلنكتون
بيان بمناسبة الذكرى الرابعة بعد المائة لمذابح سيفو 1915
‎انتقلت الى الاخدار السماوية السيدة جنان ايليا جرجيس بانو
النائب السابق رائد اسحق مستشارا لرئيس مجلس النواب العراقي
مذكرة / هيئة المتابعة لتنسيقيات قوى التيار الديمقراطي العراقي في الخارج
محاضرة للاب توما ككا عن الوصايا العشر
الفنانة ليلى مجيدي في ضيافة المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية
هيئة تحرير القوش . نت تقدم التعازي لمدير الموقع السيد عادل زوري بوفاة والدته
وفد من منظمات الجالية العراقية في مشيكان يقدم رسالة احتجاج الى القنصل العام لجمهورية
الحلقة الرابعة لنشاطات الاستاذ بطرس قاشا
مشاركة حزب أبناء النهرين في المؤتمر الآشوري الأوروبي في ألمانيا
حزب اتحاد بيث نهرين الوطني يستقبل المهنئين بمناسبة ذكرى تأسيسه الثالثة والعشرين
 

نقوم بارسال نشرة بريدية اخبارية اسبوعية الى بريدكم الالكتروني ، يسرنا اشتراككم بالنشرة البريدية المنوعة. سوف تطلعون على احدث المستجدات في الموقع ولن يفوتكم أي شيئ