لقاء مع النائب القاضي رائد اسحق متي عضو البرلمان العراقي
الإثنين 10-11-2014
 

النائب رائد اسحق :

*للسادة المطارنة اعضاء مجلس مطارنة نينوى وللقاضي ميخائيل شمشون دور كبير في فتح مواقع بديلة لمحكمة الحمدانية ومحكمة تلكيف.

*البرلمان العراقي فاتح الامانة العامة لمجلس الوزراء بخصوص فتح مكتب بديل لمصرف الحمدانية في اقليم كردستان .

*زياراتي للنازحين في مناطق تواجدهم ، أُشعِرهم باني قريب منهم استمع الى مشاكلهم وانقل ما لا املك جوابا له ومطاليبهم الى الدوائر المختصة .

*للكنيسة وللسادة المطارنة والاباء الكهنة دور كبير في متابعة شؤون النازحين وتلبية احتياجاتهم .

اجرى اللقاء : بهنام شابا شمنّي

مضت اربعة اشهر على استلامه لمهامه كنائب في البرلمان العراقي ، ادى اليمين الدستورية كعضو في البرلمان في 1 / 7 / 2014 ، اربعة اشهر لم تكن في قياساتها الزمنية فترة اعتيادية ، بل كانت فترة مثقلة بالجراح ، هُجِر شعبه ، وترك مناطقه واضحى مواطنا بلا وطن ، فترة تطلبت منه العمل ( 25 ) ساعة في اليوم ، انه النائب القاضي رائد اسحق متي عضو البرلمان العراقي عن قائمة المجلس الشعبي في دورته الثالثة ، لم يستثنه التهجير لذا اضطر ان يستقبلنا في مكتب المجلس الشعبي في اربيل .

*سيادة النائب ، نبدأ لقاءنا من آخر المستجدات فيما يخص النازحين وهي حصول الموافقة على فتح مواقع بديلة لمحكمة الحمدانية ومحكمة تلكيف ومن هي الجهات التي ساهمت في الحصول على هذا القرار ؟

انصب جهدي منذ بداية محنة النزوح والتهجير على عمل كل شيء من اجل التخفيف من معاناة النازحين وفي كافة الجوانب ومنها ما يخص الدوائر الرسمية وايجاد بدائل لها بعد سيطرة داعش على المناطق التي تتواجد فيها تلك الدوائر وحاجة النازح الى مستمسكات ووثائق تدخل في شؤون حياته اليومية ومنها المحاكم ، فكانت البداية في مفاتحة القائمين على تلك المحاكم والذين نزحوا مع الشعب وابدوا استعدادهم في العمل في المواقع الجديدة اذا ما فُتحت ، بل رافقوني في زياراتي الى السادة المطارنة ومفاتحتهم بخصوص الموضوع .

بعد ذلك اتصلت بالاستاذ القاضي ميخائيل شمشون عضو المحكمة الاتحادية وطرحت عليه الفكرة ، فرحب بها وابدى استعداده للمساعدة . ليتم بعدها الاتصال باصحاب النيافة والسيادة المطارنة اعضاء مجلس مطارنة نينوى ( مار نيقوديموس داود متي شرف ، مار يوحنا بطرس موشي ، مار شمعون اميل نونا ، مار طيمثاوس موسى الشماني ) . وطرح الفكرة عليهم فرحبوا بها واعلنوا عن استعدادهم لتقديم الدعم بخصوص ذلك ، فقدمت لهم الطلب الخاص الذي من المفترض ان يُقدم الى مجلس القضاء الاعلى ، عُرض الطلب في اجتماعهم المنعقد بتاريخ 24 / 10 / 2014 وتم التوقيع عليه من قبلهم وتخويلي بايصاله الى مجلس القضاء الاعلى .

في بغداد اتصلت بالاستاذ القاضي ميخائيل شمشون عضو المحكمة الاتحادية الذي كان له الدور في ترتيب اللقاء مع رئيس مجلس القضاء الاعلى القاضي مدحت المحمود الذي قدمت خلاله للسيد رئيس مجلس القضاء شرحا عن الموضوع والاسباب التي تدعو الى ايجاد مواقع بديلة لمحاكم الحمدانية وبعشيقة وتلكيف بحضور الاستاذ ميخائيل شمشون وسلمت له الطلب التحريري الموقع من قبل السادة المطارنة ويبدو ان سيادته استجاب للطلب في نفس اليوم واصدر القرار بفتح مواقع بديلة لمحكمتي الحمدانية وتلكيف ، محكمة الحمدانية في الشيخان ومحكمة تلكيف في القوش بتاريخ الاربعاء 29 / 10 / 2014 .

http://baretly.net/index.php?topic=41000.0

*هل يمكن ان نعتبر هذه هي الخطوة الاولى ، يتبعها خطوات اخرى لفتح مواقع بديلة لدوائر اخرى مثل دائرة الجنسية والاحوال المدنية والمصارف الحكومية ؟

في هذا الجانب كما تعلم تم فتح مكاتب لدوائر الجوازات في اربيل والسليمانية ودهوك ، وانا حقيقة كنت قد قمت في شهر ( آب ) بزيارة للسيد مدير عام الجوازات بهذا الخصوص فاوضح لي بانه قد حصلت الموافقة على فتح ثلاث مكاتب للجوازات في اقليم كردستان ( السليمانية واربيل ودهوك ) ، كما خصص يوم السبت في دائرة جوازات بغداد لاصدار جوازات للنازحين حصرا ، وبعد فترة اتصلت به واوضح مشكورا بان النازح بامكانه اصدار جوازه من بغداد طيلة ايام الاسبوع ولازال العمل بهذا النظام الى حد الان .

فيما يتعلق بشهادة الجنسية العراقية وهوية الاحوال المدنية ، في باديء الامر كانت قد حُولت السجلات الرسمية لدوائر النفوس الى مدينة النجف الاشرف ، ثم اعيدت الى بغداد ، وحاليا بامكان النازح من الموصل وسهل نينوى الحصول على شهادة الجنسية العراقية وهوية الاحوال المدنية من محافظة بغداد . وانا بدوري وبتاريخ 18 / 10 / 2014 قدمت طلبا الى السيد رئيس مجلس النواب بغية مفاتحة الامانة العامة لمجلس الوزراء لغرض مفاتحة وزارة الداخلية لفتح مكاتب لمديريات الجنسية ودوائر الاحوال المدنية في اقليم كردستان اسوة بمكاتب جوازات السفر ليتمكن النازحين من الحصول على وثائقهم من هذه الدوائر ولحد الان لم تردني الاجابة .

فيما يتعلق بالمصارف وهناك مطالبات كثيرة من النازحين الذين لديهم مبالغ مودعة في المصارف ومنها مصرف الرافدين فرع الحمدانية ومدى حاجتهم الماسة الى هذه المبالغ وخصوصا في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها النازحين . فقد قمت في احدى جلسات البرلمان وكان حاضرا فيها السيد نائب رئيس مجلس الوزراء الدكتور صالح المطلك رئيس الهيئة العليا لاغاثة وايواء العوائل النازحة من جراء العمليات الارهابية ، وكان لي مداخلة في احدى فقراتها طالبت فيها ، فتح مكاتب لمصارف المناطق المسيطر عليها داعش وعلى سبيل المثال لا الحصر طرحت اسم ( مصرف الرافدين فرع الحمدانية ) وطلبت بفتح مكتبا لهذا المصرف في اقليم كردستان ، ويدار هذا المكتب بنفس كوادره النازحة الى الاقليم ليتسنى للنازحين الحصول على اموالهم المودعة في هذا المصرف ولم اتلقى جوابا في حينها .

وفي تاريخ 15 / 10 / 2014 قدمت طلبا الى رئيس مجلس النواب العراقي وكان مضمونه فتح مكتب لمصرف الرافدين فرع الحمدانية في اقليم كردستان . والسيد رئيس مجلس النواب الدكتور سليم الجبوري مشكورا قام بالتهميش على الطلب لمفاتحة الامانة العامة لمجلس الوزراء ، وتمت مفاتحتها فعلا من قبل الامانة العامة لمجلس النواب بموجب كتابهم المرقم ( 9576 ) في 27 / 10 / 2014 ونحن بانتظار الاجابة .

*ناتي الى المحور الثاني في لقائنا هذا وما يخص نشاطك في متابعة هموم النازحين والتعرف على مشاكلهم ونقل ذلك الى داخل قبة البرلمان او مباشرة الى الجهات ذات العلاقة  ؟

كما هو معروف ان نزوح المسيحيين حصل على مرحلتين . الاولى كان بعد سقوط الموصل بيد داعش بتاريخ 10 / 6 وطردهم للعوائل المسيحية منها بعد الاستيلاء على ممتلكاتهم وكل مقتنياتهم من الذهب والاموال ونزوحهم باتجاه قرى وبلدات سهل نينوى واقليم كردستان . وفي هذه المرحلة قمت بالعديد من الزيارات واللقاءات المباشرة مع النازحين في مناطق نزوحهم في هذه البلدات للاطلاع على مشاكلهم واحتياجاتهم وكنت في احيان كثيرة اقدم المساعدة من امكانياتي الذاتية ، وفي بعض الزيارات كانت بمرافقة الدكتور لويس كارو عضو مجلس النواب العراقي . هذا بالاضافة الى المشاركة في اللجان الخاصة التي اقيمت لمتابعة مشاكل المواطنين في تلك الفترة في برطلة مثلا والتي عانت من انقطاع الماء والكهرباء وتردي الخدمات .

وتعددت الزيارات للنازحين في مناطق ( دير مار متى ، القوش ، بندوايا ، تللسقف ، باطنايا ) والاستماع الى شكاواهم التي كانت جميعها تصب في الامور المادية مثل الرواتب التقاعدية وصعوبة الحصول عليها وايصال مطاليبهم هذه الى الدوائر الرسمية في بغداد ، وشخصيا التقيت برئيس هيئة التقاعد الوطنية الاستاذ احمد عبدالجليل ولعدة مرات بهذا الخصوص .

كما قمت بعدة زيارات الى ديوان اوقاف الديانات المسيحية والايزيدية والصابئة المندائية ولقائي برئيس الديوان الاستاذ رعد كجه جي الذي كان متعاونا جدا في تلبية احتياجات النازحين ، بل احيانا يتم الاتصال به مباشرة من مناطق ايواء النازحين ويقوم بارسال لجان من الديوان لمتابعة مشاكل النازحين .

كما كان لي دور مهم في تهيئة امور الزيارة التي قام بها رئيس مجلس النواب العراقي الدكتور سليم الجبوري للنازحين في برطلة والحمدانية والخازر والتي جاءت بجهود اللجنة التي يرأسها السيد ارام محمد الشيخ النائب الثاني لمجلس النواب العراقي وكانت بحق زيارة تاريخية للمنطقة لوفد رفيع المستوى . وفي نهاية الزيارة قدمنا تقريرا الى اللجنة المؤقتة للنازحين وعلى ضوء هذا التقرير وهذه الزيارة تم اختياري لاكون عضوا في اللجنة المؤقتة لشؤون النازحين في البرلمان العراقي ، اضافة الى عملي في لجنة الاوقاف والشؤون الدينية وهي لجنة دائمية .

المرحلة الثانية من النزوح للمسيحيين كانت في يوم 6 / 8 / 2014 بعد دخول داعش الى مناطق سهل نينوى وتهجيرهم لابنائها ونزوحهم باتجاه مدن وقرى اقليم كردستان . حيث قمت بعدة زيارات للعوائل النازحة والمتواجدة في ( عنكاوا ، شقلاوة ، قرية هزارجوت ومنطقة نهلة ، سرسنك ، مانكيش ، ديانا ، قضاء زاخو ومنطقة برواري بالا ، وقرى هوريسك ، بيرسفي ، ليفو ، دير مار متى ، والنازحين في مدينة السليمانية ) وزيارة الى مركز تسجيل النازحين في اربيل .

*ما الذي يمكن ان تقدمه هذه الزيارات للنازح ؟

حقيقة . كنواب ، ليس لنا تخصيصات مالية نوزعها للنازحين ، بالاضافة الى ان مجلس النواب يقوم باصدار قرارات وتشريعات . وكل ما يتعلق بالنازح ويدور في ذهنه من ( المنحة ، المساعدات ، الايواء في المخيمات او الكرفانات ، التربية والتعليم ) وغيرها من الامور ، نحن في البرلمان قد تم اتخاذ قرارات بها ، اما الية التنفيذ فتقع على الحكومة ، بينما نتابع نحن دقة اداء الجهات المنفذة .

ولكن من خلال زياراتي أُشعِر النازح انني قريب منه ، استمع الى استفساراته ، وأنقل ما لا املك جوابا له ومطاليبهم الى الدوائر المختصة في بغداد واعود بالجواب اليهم . فعلى سبيل المثال في احدى الزيارات اشتكى عدد من الموظفين في وزارة النفط عدم استلامهم لرواتبهم لعدة اشهر . وفي مجلس النواب قدمت طلبا الى رئيس المجلس بهذا الخصوص ، الذي بدوره همش على الكتاب ورفع طلب الى الامانة العامة لمجلس الوزراء للموافقة على صرف رواتب هؤلاء الموظفين . وكذا الامر بالنسبة لمنحة المليون التي طالبت بزيادة عدد لجان التوزيع في اقليم كردستان .

*في تصورك الان وبحسب ما عُرض من ارقام المبالغ التي خُصصت للجنة اغاثة وايواء النازحين ، هل ما نُفذ على ارض الواقع للنازحين من ( مساكن او كرفانات ، منحة المليون ، تأجير المساكن ، السلة الغذائية ) يتناسب مع هذه الاموال ؟

حقيقة هذه اللجنة نفذت جزء من واجباتها ، لكن الذي نُفذ نسبة قليلة لا يتناسب مع معاناة النازحين من جهة ، ومع الدعم الحكومي الذي قُدم لها ، حيث خُصص لها مبلغ ما يقارب ( الف مليار ) دينار واكثر لتُصرف على النازحين .

في رأيي ان هذه اللجنة لم تقم بدورها بشكل جيد ولم تستطع ايصال المساعدات الى جميع النازحين في جميع المناطق بصورة متساوية ، وفي نفس الوقت حاجة النازح كبيرة فلم تستطع تلبية كل حاجاته . وخلال جلسة البرلمان الاخيرة تم التوصية بحل لجنة اغاثة وايواء النازحين والمهجرين واحالة ملفها الى هيئة النزاهة .

*هل لكم ان تستعرضون لنا نشاطكم داخل البرلمان العراقي منذ فوزكم بعضويته ؟

في جلسة 7 / 8 / 2014 وهو نفس اليوم الذي احتلت فيه داعش سهل نينوى عرضت النائبة فيان دخيل بالنيابة عن نواب البرلمان من ابناء المكونات ( المسيحيين والايزيديين والشبك والتركمان ) مسودة قرار تم قراءتها في البرلمان وتم التصويت عليها فاصبحت قرارا . ومن بين ما تضمنته هذه المسودة :

1ـ اعتبار ما تتعرض له المكونات العرقية الدينية الاقلية في العراق على يد مجرمي داعش وحلفائهم جريمة ضد الانسانية ومطالبة المجتمع الدولي بملاحقة مرتكبي تلك الجرائم ومحاسبة الدول والمؤسسات التي تساندهم او تمول نشاطهم .

2ـ اعتبار مواقع سنجار التي تعرضت الى نزوح جماعي ( والحمدانية وبرطلة وبعشيقة وتلكيف والقوش والشيخان والمناطق التركمانية تلعفر والطوز وآمرلي وبشير وتازة ) مناطق منكوبة نتيجة هجمات داعش الارهابية على مناطقهم واعتبار ما يتعرضون له كارثة انسانية مع ضرورة توفير الحماية الدولية وتخصيص ملاذ آمن بقرار دولي صادر من مجلس الامن الدولي .

في جلسة مجلس النواب ليوم 10 / 8 / 2014 تم مناقشة تقرير لجنة النازحين التي هي برئاسة نائب رئيس مجلس النواب السيد آرام محمد الشيخ الذي كان قد أعِد قبل دخول داعش الى سهل نينوى ، لذا فان فقرة المعطيات لم تكن تشير الى مناطق شعبنا . فكانت لي مداخلة طلبت فيها ادراج مناطق ( برطلة ، قرة قوش ، بعشيقة ، تللسقف ، القوش ، تلكيف ) ضمن التقرير . بعد التصويت عليه من قبل البرلمان اصبح قرارا .

في جلسة مجلس النواب ليوم 19 / 8 / 2014 وفي جدول اعمال المجلس الفقرة رابعا تم مناقشة الاجراءات المتخذة من قبل وزارة الهجرة والمهجرين ووزارة الصحة ووزارة التربية ، حول المشاكل التي يعاني منها النازحين والمهجرين ، بحضور السادة وزير الصحة ووزير التربية والوكيل الاقدم لوزارة الهجرة والمهجرين . وكان لي مداخلة مضمونها :

فيما يتعلق بوزارة الهجرة والمهجرين .

المطالبة بان تكون الاجراءات متسمة بالسرعة في ايصال المنحة والمساعدات الى النازحين ، وزيادة عدد اللجان المهتمة بشؤون النازحين والتنسيق مع الادارات المحلية في المناطق التي يتواجد فيها النازحين لغرض ايصال المساعدات باقرب وقت والى عدد اكبر من النازحين .

فيما يتعلق بوزارة الصحة .

تشكيل لجان طبية تتواجد بصورة مستمرة ودائمية في المناطق التي يتواجد فيها النازحين بكثافة والتنسيق مع وزارة الصحة في اقليم كردستان وتوفير الادوية اللازمة .

فيما يتعلق بوزارة التربية .

الملاحظ ان الطلبة النازحين قد تركوا مساكنهم دون ان يستصحبوا معهم المناهج الدراسية ، واستنساخها مكلف ، والموضوع يتعلق بمصير الطالب ومستقبله . ومضمون طلبنا توفير المناهج الدراسية وزيادة عدد المراكز الامتحانية ليتمكن الطلبة من اداء الامتحانات بالنسبة للذين لم يتمكنوا من ادائها في الدور الاول .

في جلسة مجلس النواب ليوم 21 / 8 / 2014 وفي الفقرة رابعا من جدول الاعمال كان هناك استضافة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي ووزارة الاعمار والاسكان  ومناقشة الاجراءات المتخذة من قبل الوزارات المعنية حول المشاكل التي يعاني منها النازحين والمهجرين . كانت لي مداخلة تضمنت :

فيما يتعلق وزارة التعليم العالي والبحث العلمي .

طلبتنا الاعزاء في قلق بسبب عدم اكمالهم اداء الامتحانات ، فهل هناك تنسيق بين وزارة التعليم العالي في الحكومة المركزية مع وزارة التعليم العالي في اقليم كردستان بخصوص اداء الطلاب لامتحاناتهم الدور الاول والدور الثاني . لذا طلبت تحديد موعد الامتحانات وتوفير المناهج الدراسية . كما كان لي مقترحا بان تقوم الوزارة بالتنسيق مع وزارة التعليم العالي في اقليم كردستان على تخصيص بنايات للعام الدراسي القادم ونقل الكادر التدريسي وطلبة الجامعات الى تلك الاماكن الجديدة سواء اكانت تلك البنايات شراء او استئجار لحين عودة الاوضاع الطبيعية الى محافظة نينوى فيما لو لم تتمكن جامعات كردستان من استيعاب الكادر والطلبة النازحين .

فيما يتعلق بوزارة الاعمار والاسكان .

تضمنت مداخلتي سؤالا . فيما اذا كان هناك امكانية لانشاء وحدات سكنية للنازحين او تاجير بنايات من دوائر الدولة او من القطاع الخاص وتاهيلها لاسكان النازحين والمهجرين .

في جلسة مجلس النواب ليوم 20 / 9 / 2014 الجلسة ( 17 ) الفقرة ثالثا من جدول الاعمال تم استضافة نائب رئيس مجلس الوزراء لشؤون الخدمات الكتور صالح المطلك لمناقشة الاجراءات المتخذة من اللجنة العليا الخاصة بالنازحين وبحضور ايضا عدد من السادة المسؤولين من بينهم الوكيل الاقدم لوزارة الهجرة والمهجرين القاضي اصغر الموسوي .

مداخلتي تضمنت ما يلي :

صرح السيد الوكيل الاقدم لوزارة الهجرة والمهجرين لقناة الحرة عراق . بان نسبة توزيع المنحة في المحافظات الجنوبية 90% فما هي نسبة التوزيع في المحافظات الشمالية ، حيث هناك تاخير بايصال المنحة للنازحين . لذا نطلب زيادة عدد لجان التوزيع .

هناك عدد كبير من النازحين يسكنون في المدارس وجميعا يعلم ان العام الدراسي على وشك ان يبدأ ( والحديث هو في 20 ايلول ) وهؤلاء النازحين قلقين على مصيرهم بسبب انهم سوف يُخرجون من هذه المدارس التي هي سكنا لهم . فطلبنا بتوفير سكن بديل عن طريق تاجير بنايات او شقق او فنادق او نصب كرفانات وغيرها .

وكانت لي مداخلة ايضا حول المصارف تمت الاشارة اليها في بداية اللقاء .

*هل من كلمة اخيرة تود ان تقولها في نهاية هذا اللقاء ؟

اود ان اشير هنا الى الدور الكبير الذي لعبته الكنيسة في متابعة شؤون النازحين وكذلك المخاتير والمسؤولين الاداريين والحكوميين في المدن والقرى التي استضافت النازحين .

اما في المراكز ذات الكثافة الكبيرة من النازحين مثل عنكاوا فقد كانت الكنيسة على تواصل دائم مع النازحين من خلال توفير المساعدات لهم واماكن لايوائهم وبمتابعة مستمرة من قبل السادة المطارنة والاباء الكهنة ودورهم ملموس في ذلك ، بالاضافة الى دور اللجان الانسانية المشكلة لهذا الغرض لاغاثة النازحين .

بعد ساعتين من الحديث في كل ما يخص النازحين والمهجرين وما تم طرحه ومناقشته داخل قبة البرلمان ، ومتابعة النائب رائد اسحق المستمرة لشؤونهم من خلال جولاته واتصالاته ، ودعنا السيد النائب متمنيا عودة سريعة لابناء شعبنا الى مناطقهم عبر تحريرها باسرع وقت .

 
   
 



اقـــرأ ايضـــاً
شكر وامتنان من عائلة المرحوم نافع جبو زرا
إيضاح حول مؤتمر بروكسل المزمع عقده أواخر حزيران الجاري
تقيم منظمات الجالية العراقية في مشيكان ندوة حوارية بعنوان العراق ما بعد داعش ومستقبل مكونات العراق الاصيلة
ساكو يتهم سياسيين بالاستيلاء على ممتلكات مسيحيين ويحذر من ضم مناطق للإقليم
المطران موسى الشماني والنائب رائد اسحق يحضران افتتاح مشاريع في برطلة ويتفقدان الدوائر الخدمية فيها
المحمود: القضاء حافظ وما زال يحافظ على التطبيق السليم للدستور
كمال يلدو: عن المنجز الابداعي لعالم الآثار الراحل د. بهنام أبو الصوف مع نجله سرمد ابو الصوف
أمسية أستذكارية في برلين بمناسبة اربعينية الرفيق عزيز محمد (ابو سعود)
انتقل الى رحمة الله المرحوم نجيب عيسى گلاّ في ديترويت
بيان هام بشان جلسة البرلمان الاوربي
بيان - هيئة المتابعة لقوى وشخصيات تنسيقيات التيار الديمقراطي العراقي في الخارج
جريمة أخرى ضد التراث الحضاري الإنساني تصريح من الاتحاد الديمقراطي العراقي
 

نقوم بارسال نشرة بريدية اخبارية اسبوعية الى بريدكم الالكتروني ، يسرنا اشتراككم بالنشرة البريدية المنوعة. سوف تطلعون على احدث المستجدات في الموقع ولن يفوتكم أي شيئ





الدكتورة رينا ثائر حيدو بمناسبة تخرجها من كلية الصيدلة جامعة لوما لندا في ولاية كاليفورنيا
بكل فخر واعتزاز من عائلة ال حيدو في سان دييكو وبمناسبة تخرج بنت أخي الدكتورة رينا ثائر حيدو من كلية الص...التفاصيل